حمد بن جاسم: معظم المقاتلين في صفوف تنظيم داعش من السعودية

الخبر بوست -  متابعات السبت, 08 يونيو, 2019 - 09:06 مساءً
حمد بن جاسم: معظم المقاتلين في صفوف تنظيم داعش من السعودية

[ حمد بن جاسم: معظم المقاتلين في صفوف تنظيم داعش من السعودية ]

هاجم رئيس وزراء قطر السابق، حمد بن جاسم آل ثاني، السعودية، مؤكداً أن اتهاماتها لبلاده بالإرهاب باطلة وتتحمل المملكة نصيبها من المسؤولية عن الأزمة السورية وتفشي تنظيم "داعش".

وقال آل ثاني في حوار مع صحيفة "تلغراف" البريطانية، الجمعة، إن المقاطعة الخليجية لبلاده جرح يضر بالجانبين؛ فهناك عائلات انقسمت بين البلدين،وأشقاء لا يستطيعون رؤية بعضهم البعض، وأمهات لا يستطيعون رؤية أبناء، وأبناء لا يمكنهم رؤية الآباء".

وتابع رئيس وزراء قطر السابق قائلاً: "إنهم يتهموننا زوراً بالإرهاب وما إلى ذلك، لا توجد منظمة دولية تدعم علنا هذه الادعاءات، لم تتهم الولايات المتحدة قطر، أو أي هيئة أوروبية، أو أي هيئات أخرى، إنها فقط السعودية والإمارات.

ونوّه حمد بن جاسم إلى أن 19إرهابياً الذين نفذوا هجمات 11 سبتمبر، كان بينهم 15 سعوديا وإماراتيان ومصري ولبناني، وتساءل: "هل يجب أن أقول إن الـ15 سعودياً كانوا مدعومين من حكومات السعودية والإمارات ومصر؟ كما أن السفارة السعودية في واشنطن قامت بتحويلات بنكية لحسابات هؤلاء الأشخاص"؟، مؤكداً أن معظم المقاتلين في صفوف داعش من السعودية.

وشدد بن جاسم إلى أن قطر لا تنازع السعوديين من أجل القيادة، وعلى السعودية أن تكون عادلة، وأن تحترم الآخرين، وإذا كنا تسعى إلى السلام مع إسرائيل، فلماذا لا نسعى أيضًا إلى السلام مع إيران؟، في إشارة إلى الحوارات التي تجريها وترعاها السعودية في المنطقة في إطار صفقة القرن وتطبيع العلاقات العربية الإسرائيلية.

وأكد آل جاسم أن دول الحصار لم تدعم اتهاماتها بأية أدلة لإضفاء الشرعية عليها، موضحاً أن الدول المقاطعة لا تعرف بماذا تتهم قطر بعد سنتين من الأزمة.

وكانت السعودية والإمارات ومعهما مصر والبحرين أعلنوا قطع العلاقات مع قطر في 5 يونيو/ حزيران من عام 2017، وفرضوا عليها حصاراً بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الرباعي بالسعي إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني.


تعليقات
اقراء ايضاً