استنفار حكومي لانقاذ "عدن" بعد الأضرار التي خلفتها الأمطار 

الخبر بوست -  متابعات خاصة الأحد, 09 يونيو, 2019 - 09:38 مساءً
استنفار حكومي لانقاذ "عدن" بعد الأضرار التي خلفتها الأمطار 

[ خلال زيارة رئيس الوزراء لبعض الشوارع المتضررة من الأمطار بعدن ]

أعلنت الحكومة الشرعية، اليوم الأحد، حالة الاستنفار القصوى، جراء الأضرار التي خلفتها سيول الأمطار الغزيرة، المصحوبة بعواصف رعدية، ورياح شديدة، والتي هطلت، مساء أمس السبت، في العاصمة المؤقتة عدن.

وفي هذا الصدد، وجه رئيس الوزراء، بتخصيص موازنة طارئة للتعامل مع الأضرار، وتسخير كافة الجهود لمعالجة الأضرار. وفقا لوكالة سبأ الحكومية.

وبحسب الوكالة، فقد وجه رئيس الوزراء خلال زيارته الميدانية الى عدد من مناطق ومديريات عدن، الجهات المختصة بتقييم الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية والشوارع الرئيسية والفرعية والخدمات العامة، ومنازل المواطنين جرّاء هطول الأمطار الغزيرة والتي الحقت الأضرار بالخدمات العامة، وفي مقدمتها خدمة الكهرباء، والرفع بتقرير حول تلك الأضرار والعمل على معالجتها بشكل عاجل. 

وشدد الدكتور معين، على كافة الجهات الحكومية ممثلة بمكاتب الأشغال العامة والخدمات الأساسية والمياه والكهرباء والاتصالات وتحسين المدينة والصحة بمضاعفة وتكاتف الجهود، والعمل كخلية متكاملة في مواجهة الكارثة والتحديات وصولاً إلى التغلب عليها من خلال اتخاذ التدابير والإجراءات الضرورية واللازمة للحد من آثار هطول الأمطار، والتخفيف من معاناة المواطنين المتضررين واستكمال شفط المياه المتراكمة.

وجدد رئيس الوزراء التأكيد على اهتمام الحكومة بالقيام بمسؤولياتها الملقاة على عاتقها بالشكل المطلوب، وعلى أكمل وجه تجاه مختلف فئات وشرائح المجتمع في مثل هذه الظروف الطارئة، ومواجهة الكوارث الطبيعية، وذلك انطلاقاً من حرصها على التعامل بكل جدية إزاء كل ما يمس مصلحة وحياة المواطنين في العاصمة المؤقتة عدن ومختلف محافظات الجمهورية.

على صعيد متصل، كلّف رئيس مجلس النواب، سلطان البركاني، اليوم الأحد، عدد من اعضاء المجلس المتواجدين في عدن بمتابعة الوضع الناتج عن المنخفض الجوي وماخلفه من أضرار بالسكان والمنشآت في العاصمة المؤقتة عدن.

وشدد البركاني على أعضاء مجلس النواب المتواجدين في عدن، وهم الدكتور محمد صالح قباطي، وعبدالخالق البركاني، وفؤاد عبدالكريم، وخالد شائف الردفاني، وسالم منصور حيدرة، التواصل مع الحكومة والأجهزة المختلفة للعمل على مساعدة المواطنين لتجاوز الكارثة واضرارها.

ووفقا لوكالة سبأ، فقد دعا البركاني الأشقاء في دول التحالف إلى نجدة إخوانهم وتقديم الدعم والمساعدة المختلفة لإنقاذ الناس.

كما وجه البركاني النواب بتقديم تقرير عاجل بشأن الوضع إلى هيئة رئاسة المجلس، بحيث تقوم هيئة رئاسة المجلس بالتواصل مع الحكومة للعمل على تجاوز آثار الكارثة.

وحث رئيس مجلس النواب جميع الأجهزة ببذل جل اهتمامها، مقدراً دور تلك الأجهزة والأشقاء ومايبذلونه الآن - وسيبذلونه- من جهد ومن معالجة للأضرار التي خلفها المنخفض الجوي وتسبب بأضرار لأبناء عدن وممتلكاتهم.

من جهته، وجه وزير الادارة المحلية، رئيس اللجنة العليا للاغاثة عبدالرقيب فتح، محافظي محافظات (عدن، أبين، لحج) والسلطات المحلية في هذه المحافظات النزول الميداني الى الاماكن التي تضررت من السيول جراء المنخفض الجوي، والعمل على اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة في توفير الخدمات المتكاملة للمتضررين، وحصر الأسر والأضرار في الممتلكات الخاصة والعامة.

كما وجه بسرعة تشكيل لجان لحصر وتقييم الاضرار وسرعة الرفع بها الى الحكومة بأقرب وقت ممكن، ومتابعة تقييم مستوى الخدمات والمتطلبات المقدمة لكافة المتضررين.

ودعا فتح، المنظمات الدولية والاقليمية العاملة في اليمن التدخل العاجل لانقاذ السكان في محافظات (عدن وابين ولحج) جراء الكوارث الناتجة في المنازل والممتلكات الخاصة والعامة والشوارع المزارع جراء الامطار والسيول.

وناشد فتح، سرعة ارسال فرق الطوارئ واعداد الخطط الطارئة التي تستخدم في مثل هذه الاوضاع وتوفير المتلطلبات الاغاثية والايوائية والطبية لكافة المتضررين، والتنسيق مع السلطات المحلية وكافة الجهات ذات العلاقة.

وأهاب فتح بالمنظمات الاغاثية الخليجية المتواجده في العاصمة الموقتة عدن بالتنسيق مع السلطات المحلية في المحافظاتت وارسال الفرق الاغاثية والانسانية ومد المحتاجين بكافة الاحتياجات الانسانية.

جدير بالذكر أن الأمطار التي هطلت مساء أمس السبت على عدن، قد خلفت قتيلين، وإصابة عدد من المواطنين، جراء السيول التي داهمت المدنية، فضلا عن نزوح عشرات الأسر بعد دخول مياه الأمطار اليها.

 


تعليقات
اقراء ايضاً