ثاني مديرية في عدن تنفجر في وجه الانتقالي عسكرياً خلال ساعات

الخبر بوست -  متابعات السبت, 02 أكتوبر, 2021 - 06:55 مساءً
ثاني مديرية في عدن تنفجر في وجه الانتقالي عسكرياً خلال ساعات

وقعت اشتباكات مسلحة، مساء اليوم، في خور مكسر أهم معاقل المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً، في مؤشر على اتساع رقعة المعارك الدائرة منذ الجمعة. 

 

وأوضحت مصادر محلية بأن المواجهات دارت في نقطة المجاري بمنطقة العريش، مشيرة إلى أنها تدور حاليا بين مسلحين يتبعون مختار النوبي قائد اللواء الخامس في ردفان واخرين من الحزام الأمني.

 

وكان مختار النوبي الذي وصل عدن قبل قليل وشارك في اجتماع ترأسه قائد القوات السعودية في المدينة استدعى تعزيزات من قواته المنتشرة في ابين إلى مدينة عدن في مؤشر على مساعيه لبدء هجوم في المدينة بغية فك الحصار الذي تفرضه فصائل الانتقالي الأخرى على شقيقه في كريتر ، إمام النوبي.

 

ومن شأن تفجير الوضع في خورمكسر ارباك خطط الانتقالي الذي أعلنت لجنته الأمنية بيان حددت فيه احياء كريتر كساحة حرب مع دفعها بتعزيزات ضخمة إلى تخوم المديرية التي تشهد معارك منذ مساء الجمعة تمهيدا لاقتحامها.

 

كما أن تمدد المعارك إلى خورمكسر قد يغري فصائل أخرى في عدن تتحيز الفرصة لتفجير الوضع ضد الانتقالي وابرزها دارسعد حيث تتواصل الاحتجاجات ضد الانتقالي رغم فرض الأخير حالة الطوارئ وكذا الشيخ عثمان حيث تنتشر فصائل سلفية مناهضة للانتقالي وتدين بالولاء للسعودية وهو ما يعني خسارة مدوية للانتقالي الذي يتعرض لضغوط سياسية لإجباره على اخراج فصائله من المدينة ونفي قياداته. 


تعليقات
اقراء ايضاً