مسام يؤكد انتزاعه 230 ألف لغم حوثي

الخبر بوست -  متابعات الثلاثاء, 06 أبريل, 2021 - 07:56 مساءً
مسام يؤكد انتزاعه 230 ألف لغم حوثي

أحيا مشروع مسام لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام والبرنامج الوطني للتعامل مع الالغام  في مدينة مأرب فعاليات اليوم العالمي للتوعية بمخاطر الألغام الذي يصادف الـ 4 من إبريل من كل عام بالتعاون مع فريق منظمة هود ومنظمتي ورايتس وشاهد للحقوق والتنمية.

 

وتضمنت الفعاليات  اقامة فعالية خطابية واشهار تقرير حقوقي قدمته منظمات هود ورايتس وشاهد يوثق جزءا من الخسائر البشرية والمادية للألغام التي زرعتها المليشيات الحوثية في اليمن خلال الـ8 السنوات الماضية بالإضافة الى تنظيم معرض صور فتوغرافي يجسد حجم المأساة الانسانية التي تسببت بها تلك الالغام خلال الـ8 السنوات الماضية .

 

وخلال الفعالية  أكد وكيل محافظة مارب  علي الفاطمي على  أهمية الاحتفال بهذه المناسبة العالمية وتكثيف حملات التوعية بمخاطر الألغام والمقذوفات ومخلفات الحروب وزيادة الوعي المجتمعي بكيفية التعامل مع هذه الافة الخطيرة التي زرعتها المليشيات الحوثية و خلفت الالاف القتلى والجرحى من المدنيين في جميع المحافظات

 

مشيدا بجهود المشروع السعودي لنزع الالغام في اليمن "مسام" والبرنامج الوطني للتعامل مع الالغام  في إزالة مئات الالاف من الالغام التي تعمدت المليشيات الحوثية الارهابية زراعتها  بأعداد هائلة وانواع واحجام مختلفة في الطرق العامة والمزارع والمدارس والبيوت في اغلب المحافظات اليمنية.

 

من جهته قال مدير العمليات في مشروع مسام لنزع الالغام في اليمن الخبير الدولي "رتيف هارون " إن نحو 10 ألاف  مدني في اليمن وقعوا ضحايا الألغام قتلا وتشويها واعاقة منذ ست سنوات من الحرب.

 

وأضاف هورون أن الأعداد المهولة للضحايا هو الحافز الأساسي لفرق عمل المشروع المنتشرة في تسعة محافظات يمنية من بينها مارب.

 

وأكد أن فرق المشروع مسام تمكنت من نزع  228.315 ألف عنصر، وهو عدد مهول ما يعني أننا أنقذنا آلاف الأرواح من المدنيين من خطر تلك المواد المتفجرة.

 

وأشار هورون إلى أن المشروع أيضا قدم تضحيات جسيمة في سبيل مهمتهم الإنسانية حيث فقد المشروع منذ تأسيسه في يونيو 2018،   23 موظفا وأصيب 28 آخرين.

 

وأضاف أنه بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بمخاطر الألغام فقد وجه المشروع عدد من رسائل التوعية للسكان المحليين أبرزها عدم التعامل معا الأجسام الغريبة ولمسها، وعدم تخزين العبوات في المنازل، وعدم التعامل مع الأجسام مشتبهة وابلاغ اقرب مركز لمشروع مسام، معبرا عن شكره للسلطة المحلية بمارب، ولمركز الملك سلمان على دعمهم للمشروع وتسهيل مهمتهم.

 

وخلال الفعالية أكد مدير البرنامج الوطني للتعامل مع الألغام العميد الركن أمين العقيلي، ان الالغام التي تم نزعتها الفرق الهندسية لمشروع مسام والبرنامج الوطني نزعت  جميعها من مناطق مدنية ، منازل ومزارع وطرقات وابار مياه  وغيرها في مجال نزع الالغام مستمر.

 

وأضاف أن مشروع مسام والبرنامج الوطني للتعامل مع الألغام يوليا جانب التوعية بمخاطر الألغام اهتمام كبير، داعيا المواطنين الى التعاون مع الفرق الهندسية والابلاغ عن الالغام وعدم العبث بها او تخزينها حرصا على حياتهم.

 

وفي كلمة المنظمات المشاركة في الفعالية اوضح منسق فريق منظمة هود في اقليم سبأ الناشط سليم علاو أن التقرير الحقوقي وثق خلال الفترة من يوليو 2014 حتى مارس 2021 مقتل (2274) مدنيا بينهم (398) طفلا و(157) امرأة و(95) مسنا بالإضافة إلى إصابة (2752) أخرين بينهم (560) طفلا و(177) امرأة و(99) مسنا جراء انفجار الألغام الأرضية والبحرية والعبوات الناسفة المتنوعة التي زرعتها وخلفتها ميليشيا جماعة الحوثي الانقلابية في 17 محافظة يمنية.


تعليقات
اقراء ايضاً