خبراء عالميون: احذفوا متصفح “غوغل كروم” حالًا.. وصحيفة بريطانية تكشف معلومات مخيفة

الخبر بوست -  هيومن فويس الجمعة, 03 سبتمبر, 2021 - 10:58 صباحاً
خبراء عالميون: احذفوا متصفح “غوغل كروم” حالًا.. وصحيفة بريطانية تكشف معلومات مخيفة

يعتبر متصفح غوغل كرو م من أفضل وأشهر المتصفحات في عالم الإنترنت، إلا أن خبراء حذروا مؤخراً من استخدامه زاعمين أنه يقوم بجمع بيانات المستخدمين.

 

فقد دعا خبراء مستخدمي “غوغل” إلى حذف متصفح “غوغل كروم”، جراء تتبع عملاق البحث للمستخدمين وجمع بياناتهم.

 

وكشف تقرير أن “كروم” لا يحمي المستخدمين من التتبع وجمع البيانات، حتى بعد التحديث الأخير، ما يشير إلى أنه في حالة فوضى كبيرة عندما يتعلق الأمر بالأمان والخصوصية، وفق ما نشرت صحيفة “ذا صن” البريطانية.

 

72 % لا يشعرون بالأمان

كذلك، أضاف أن “غوغل” اعترفت بأن تتبع الويب على متصفح “كروم” أدى إلى “انهيار الثقة بين المستخدمين، مشيراً إلى أن 72% من المستخدمين يشعرون أن كل ما يفعلونه عبر الإنترنت تقريباً يتم تتبعه بواسطة المعلنين أو شركات التكنولوجيا أو غيرهم.

 

وأضاف أن 81% يرون أن المخاطر المحتملة من جمع البيانات تفوق الفوائد. وفق العربية نت. 

 

وقال أحد كبار مهندسي “كروم” إن الأبحاث أظهرت أن ما يصل إلى 52 شركة يمكنها نظرياً مراقبة ما يصل إلى 91% من متوسط سجل تصفح الويب للمستخدم، ويمكن لـ 600 شركة مراقبة ما لا يقل عن 50% من السجلات.

 

وكانت هذه التكنولوجيا، المسماة Federated Learning of Cohorts (FLoC)، تهدف إلى جمع المستخدمين بأنماط تصفح مماثلة، أي جمع المستخدمين ذوي الاهتمامات والسلوكيات المتشابهة بحيث لا يتم استهدافهم كأفراد ولكن كمجموعة.

 

تحديث المتصفح

ومع ذلك، في وقت سابق من هذا العام، ألغت “غوغل” تجربتها للبرنامج، معترفة بأن تقنية FLoC تتجنب مخاطر الخصوصية لملفات تعريف ارتباط الجهات الخارجية.

 

لكنها تنشئ ملفات جديدة في هذه العملية، وتؤدي إلى تفاقم العديد من مشاكل الخصوصية مع الإعلانات السلوكية، بما في ذلك التمييز والاستهداف.

 

ويأتي الكشف عن هذا التقرير بعد أن حثت “غوغل” في وقت سابق من هذا الشهر مستخدمي “كروم” على التحديث فور اكتشافها سبع نقاط ضعف شديدة الخطورة في برنامجها.

 

وكشفت عن الثغرات الأمنية في منشور مدونة جديد. وطرحت إصلاحا لها كلها وحثت المستخدمين على التحديث عاجلا وليس آجلا.

 

يحث خبراء الأمن السيبراني مستخدمي “أندرويد” على التحقق من هواتفهم الذكية بعد اكتشاف أن 8 تطبيقات شائعة تخفي برامج ضارة خطيرة لـ Joker.

 

وأكدت الشرطة البلجيكية أن “غوغل” حذفت مؤخرا ثمانية تطبيقات من متجر “غوغل بلاي” الخاص بها مع نصح المستخدمين الآن بإزالتها من أجهزتهم دون تأخير. ويُعتقد أن جميع هذه التطبيقات تحتوي على برنامج Joker الضار الخطير القادر على إحداث فوضى في أي هاتف يصيبه، بحسب ما أوردته صحيفة “اكسبريس” Express.

 

وبمجرد التثبيت، يتمتع Joker بالقدرة على تثبيت برامج التجسس المخفية وبرامج الاتصال المميزة على الأجهزة، والتي يمكنها بعد ذلك تسجيل المستخدمين في خطط اشتراك شهرية باهظة الثمن.

 

وفي الماضي، وجد بعض الضحايا أنفسهم يدفعون مئات الدولارات مقابل هذه الاشتراكات الاحتيالية.

 

وفي منشور على موقعها على الإنترنت، قالت الشرطة البلجيكية: “تحذير! عاد فيروس Joker إلى بيئة أندرويد”. وتم اكتشاف هذا البرنامج الضار في 8 تطبيقات من متجر “غوغل بلاي” والتي تم سحبها في الوقت نفسه بواسطة شركة “غوغل”، ولكن إذا قمت بالفعل بتثبيت أي منها، فقم بإزالته في أسرع وقت ممكن.

 

ووفقا للباحثين في شركة Quick Heal Security Lab للأمن السيبراني، يمكن لفيروس Joker لاحقا الوصول إلى الرسائل النصية وجهات الاتصال والكثير من المعلومات الأخرى على الهواتف الذكية.

 

ومثل المتغيرات السابقة، يمكنه أيضا الاشتراك في مواقع الويب التي تقدم خدمات مدفوعة، ما يعني أن المستخدمين يخاطرون بمفاجأة غير سارة في نهاية الشهر عندما يصلهم كشف حساب بطاقة الائتمان الخاصة.

 

واكتشف Joker لأول مرة في عام 2019، لكنه عاد مؤخرا بشكل دراماتيكي. وفي الواقع، كشف باحثو الأمن السيبراني مؤخرا عن أنهم شهدوا “زيادة كبيرة” في التطبيقات التي تأتي مليئة ببرامج Joker الضارة.

 

وإذا كنت قلقا من هذا التهديد، فإليك قائمة التطبيقات المتأثرة به:

• Auxiliary Message

• Element Scanner

• Fast Magic SMS

• Free CamScanner

• Go Messages

• Super Message

• Great SMS

• Travel Wallpapers

 

وتقول شركة أمن الهواتف Zimperium، إنها شهدت أكثر من 1000 عينة جديدة من Joker منذ تقريرها الأخير عن المشكلة في عام 2020.

 

وتحذر الشركة من أن لصوص الإنترنت وجدوا بشكل روتيني طرقا جديدة وفريدة من نوعها لإدخال هذه البرامج الضارة في متاجر التطبيقات الرسمية وغير الرسمية.

 

 

 


تعليقات
اقراء ايضاً